64 مليون دولار ضحايا "بإسم الحب" في بريطانيا

الإثنين, 11 شباط 2019 الساعة 10:32 | منوعات, منوعات

64 مليون دولار ضحايا

جهينة نيوز

بلغ عدد ضحايا الاحتيال باسم الحب في بريطانيا رقما قياسيا، ما نتج عنه خسارة مبالغ ضخمة، حيث جاء الإعلان عن هذه النتائج قبل أيام قليلة من عيد الحب.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أن أحدث الإحصائيات الرسمية في بريطانيا أفادت بأن "خسائر ضحايا الاحتيال باسم الحب — وغالبيتهم من النساء — بلغت حوالي 11145 جنيها إسترلينيا، في المتوسط، لكل ضحية خلال العام الماضي.

وأوضحت تقارير مركز مكافحة الاحتيال التابع للشرطة، أن الخسائر الناتجة عن هذه الاحتيال باسم الحب في عام 2018 بلغت 50 مليون جنيه إسترليني أي ما يعادل أكثر من 64 مليون دولار، حيث يتظاهر المحتالون بأنهم مرتبطين عاطفيا بالضحايا حتى تحقيق أغراضهم.

وأوضحت البيانات أن طرق الخداع والاحتيال تتوع بين طلب إرسال أموال وجمع بيانات شخصية تساعدهم على سرقة هويات الضحايا، وغالبا ما يتم استهداف الضحايا عبر مواقع وتطبيقات المواعدة أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ويستخدم المحتالون حسابات مزيفة على هذه المواقع والتطبيقات لإقامة علاقة مع الضحايا.

ووصل عدد بلاغات الاحتيال باسم الحب الواردة إلى مركز مكافحة الاحتيال إلى 4555 بلاغا، وزاد مقدر الخسائر بنسبة 27 في المئة مقارنة بالأرقام المسجلة العام السابق. ويُرجح أن حجم الخسائر الفعلية يتجاوز هذه المستويات.

وبلغ متوسط عمر ضحايا هذا النوع من الاحتيال حوالي 50 سنة، ووصلت نسبة النساء بينهم إلى 63 في المئة. كما أشارت الإحصائيات إلى أن خسائر النساء جراء هذا النوع من الاحتيال تصل إلى ضعف خسائر الرجال.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا