الرئيس الأسد لمستشار الأمن الوطني العراقي: مصير المنطقة لا يقرره سوى شعوبها مهما عظمت التحديات

الأحد, 14 نيسان 2019 الساعة 13:10 | سياسة, محلي

الرئيس الأسد لمستشار الأمن الوطني العراقي: مصير المنطقة لا يقرره سوى شعوبها مهما عظمت التحديات

جهينة نيوز

استقبل الرئيس بشار الأسد اليوم مستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض.

واكد الرئيس الأسد خلال اللقاء ان "ما تشهده الساحتان الإقليمية والدولية، يحتم على سورية و العراق المضي قدما بكل ما من شأنه صون سيادتهما واستقلالية قرارهما، في وجه مخططات التقسيم والفوضى التي يحيكها الأعداء من الخارج.. فمصير المنطقة لا يقرره سوى شعوبها، مهما عظمت التحديات.."

واوضح الرئيس الأسد ان تعزيز العلاقات بين البلدين يصب في مصلحة الشعبين الشقيقين لاستكمال القضاء على بؤر الإرهاب من جهة وبما يخدم مصالحهما المشتركة وكسر الحواجز المختلفة والمفروضة بينهما من جهة أخرى.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    14/4/2019
    16:54
    مشكلتنا كبيره ...
    اليوم - الحاله الوحيده التي يستطيع ان يقرر بها مصيره شعب سوريه والعراق - هو قرار الهجره ... - والله لوفتحت ابواب الهجره ... لما بقي شخض واحد ، وسيهاجر الجميع - خسرنا نصف شعبنا - ووجه حضارتنا - ودمرت اوطننا - وثقافتنا - المؤامره اكبر من الجميع .. وهذا الثمن دفعه السورين -وشعوب المنطقه - عند كل حركه تبدل في التاريخ - فهل يحمل لنا المستقبل - شى اجمل ..ام نبقي دوما نحن كبش الفداء ؟..

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا